أساسيات الطفل: ما يحتاجه طفلك حديث الولادة بالفعل

بصفتنا آباء جدد، فإننا نعتقد أننا بحاجة إلى مليون أداة لكي نساعد نمو طفلنا على النمو. ميزان حرارة الحمام، تدفئة القارورات، أنواع الحفاضات و ملابس الأطفال رفيعة التصميم. لكن هل حقا نحتاج إلى كل هذا؟ نحن هنا لنخبركم أن هذه الأشياء يمكن أن تكون مفيدة، بالتأكيد، ولكن ما يحتاجه طفلك بالفعل هو بعض الأشياء البسيطة جدا.

الملامسة المباشرة
قد تكونوا سمعتم من قبل أنكم تفسدون طفلكم من خلال حمله كثيرا، لكن في الحقيقة العكس صحيح. فالعلم أثبت أن الأطفال يحتاجون إلى الحب والملامسة المباشرة أكثر من أي شيء آخر! فالقرب واللمسة هما أساسين لخلق قرابة بين الأم/الأب والطفل، وعدم الملامسة يمكن أن يترك آثارا سلبية على نمو الطفل الذهني، الجسدي والسلوكي. فالملامسة تساعد أيضا على تنظيم وثيرة ضربات قلب  و تنفس الطفل، ويحسن نومه و يجعل الطفل أكثر صحة بشكل عام. لذا، دعكم من ملابس الطفل الغالية وقوموا بإحتضان طفلكم و جعله يلامس بشرتكم كلما سنحت الفرصة!

الحليب
كل الأطفال يحتاجون للحليب، سواء إذا كان طفلكم يرضع من الصدر أو من قارورة الحليب فكل ما يهم هو أن لا يشعر بالجوع! بالرغم من ذلك، فإذا كان الأمر بيدكم فإن الرضاعة الطبيعية أثبتت فوائدها الرائعة لكل من الأم و الطفل. فهي تساعد على رفع المناعة، وتقلل خطر الإصابة بأمراض متعددة، وتمنح للطفل جميع المغذيات التي يحتاجها ليعيش وينمو. وتعاني الكثير من الأمهات مع الرضاعة الطبيعية، لذا من المهم أن تتذكروا أنكم إذا لم تتمكنوا من الإرضاع طبيعيا فهذا لا يعني بأي شكل كان فشلكم.

النوم
ينام الأطفال في أي مكان. فهم لا يحتاجون حقا إلى مهد، سرير، أو شبكة للأطفال، فالأهم هو أن يناموا. وخلال نومهم، ينمو عقلهم، يتطور و ينضج. كما يساعد النوم في استيعاب العلامات الحسية و يعزز التعلم وتكوين الذاكرة. بالرغم من ذلك، لا يعتمد النوم على نوع السرير الذي ينام عليه الطفل. فذراعكم، عربة الأطفال أو أي مكان يمكن للطفل النوم فيه فهو مناسب، طالما أنه يغفو في هذوء. ولا تتوقعوا 8 ساعات مستمرة من النوم!

العناية بالبشرة
من بين جميع الأشياء في قائمة المولود الجديد، منتجات العناية بالبشرة يجب أن تكون في القمة! فبشرة المولود رقيقة للغاية وتتعرض للعالم خارج الرحم لأول مرة. في داخل الرحِم، يكون على الطفل طبقة وقائية من الطلاء الدهني، وهي مادة بيضاء تحمي بشرة الطفل وترطبها. بعض الأطفال يظل عليهم الطلاء بعد ولادتهم، ولكن ليس جميعهم، وإذا كان على الطفل هذه الطبقة عادة يتم غسلها مع أول استحمام له. كما أن حاجز البشرة لدى الأطفال أرفع بنسبة 30٪ من بشرة الكبار، و بها عناصر ترطيب طبيعية و دهون أقل بكثير، مما يجعلها أكثر حساسية. وهذا يعني أن بشرة الطفل تحتاج بالفعل إلى الكثير من العناية من جانب منتجات العناية بالبشرة.

نحن نؤمن أن كل أم وأب يعرف ما هو أفضل بالنسبة لطفله/طفلها. لذا، أي كانت الأجهزة والأدوات التي تختارها لطفلكم كونوا واثقين أنكم على دراية بكل ما هو مفيد لطفلكم، و لا تقلقوا و تستمعوا للنصائح الكثيرة المنتشرة حولكم. وتذكروا، أنكم إذا قمتم بتغطية هذه الأمور تكونون قد لبيتم احتياجات طفلكم الأكثر أهمية.

Paroles de :